ملاك الروح

ملاك الروح

۩۞۩ منتدى الغربة والمغتربين ۩۞۩
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول
تنبيه هام ... ♥ يمنع منعاً باتاً تسجيل أسماء الأعضاء الجدد بغير اللغة العربية . واذا سجلت بغير اللغة العربية ستقوم الادارة بتغيير الاسم دون الرجوع إليك !!! ♥ ... مع تحيات إدارة المنتدى
مرحبا يا سارة علي97 نشكر لك إنضمامك الى أسرة منتدى ملاك الروح ونتمنى لك المتعة والفائدة

شاطر | 
 

 الانتظار........

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود السبع
ملاك سوبر
ملاك سوبر
avatar

ذكر
مصر




المزاج؟ : قلق
المهنة : غير معروف
عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 29/12/2010
العمر : 51
الموقع : ملاك الروح

مُساهمةموضوع: الانتظار........   2011-01-02, 11:42 am

لا احد من بني البشر‏ لم ينتظر شيئا ما .. قد ينال هذا الشيء وقد لا يناله‏..‏ موعدا كان أو شيئا ماديا أو معنويا‏.‏ وفي كل حالة انتظار‏ نجد لها زمانا خاصا بها‏‏ ربما يختلف عن ذلك الزمان الذي نحسبه بالساعات والدقائق‏..‏ وربما الايام والشهور والسنين‏ الا انتظار الحبيب‏!!‏ مسألة تختلف من زمانها وحسابها وملابساتها عن أي مسألة أخري‏ ان هذا الاختلاف في ذلك الانتظار نابع من الحب ذاته‏,‏ فالحب خروج عن القوانين المألوفة وعن القواعد المعروفة‏‏ لذلك كان كل ما له صلة به‏ بعيدا عن المفاهيم السائدة‏ له قوانينه الخاصة وأنظمته المختلفة‏.‏
نحن نحسب أشياء كثيرة بالقرون‏…‏ مثل حضارات المجتمع‏..‏ وتطورات الدول‏..‏ ونحسب أشياء أخري بالسنين‏ مثل الاعمار والدراسة‏ ونحسب غيرها بالشهور مثل فصول السنة وموعد القران والزفاف‏…‏ ويظل الزمان يتصاعد ويتضاءل حتي يصل إلي الدقيقة والثانية‏..‏



ونبضة القلب وزفرة الصدر حين ننتظر لقاء الحبيب‏!!‏ والمدهش أننا في انتظارالحبيب تثقل أقدام الزمن‏.. كأنه يدهس القلوب في قسوة‏ أو يغوص في الافئدة بعنف‏ وحين يقترب الموعد المحدد‏ يتغير كل شيء في الانسان‏..‏ فلا الزمان هو الزمان‏ ولا المكان هو المكان‏ ولا نبض القلب هو النبض‏! تتحول الدقائق إلي ساعات‏..‏ وتستطيل الثواني‏..‏ وتنغرس عقارب الساعة في عمق القلب‏..‏ تجرح وتدمي‏..‏ والخوف القاتل يشطر الفؤاد نصفين بين أمل الحضور‏‏ وألم الغياب‏ حتي المكان‏‏ يظل متحركا هو الآخر ببطء‏..‏ يضيق ويضيق‏..‏ وتضيع الأمكنة في ثنايا الأزمنة‏..‏ ويتحول الزمان والمكان إلي سن حاد لرمح قاتل‏ ..‏ يبرز منه شروع في إخفاق ‏..‏ وذهول من انسحاق‏ وحين تمضي لحظة الاتفاق علي اللقاء دون أن تبزغ شمس الحبيب‏‏ تتحول عقارب الساعة إلي نصال حادة‏‏ تمزق الروح والقلب والفؤاد والجسد جميعا‏!!




وثمة نشيج في عمق القلب لا نسمعه‏..‏ لكننا نحسه‏,‏ فتتأبي الدموع عن العين‏ ويبقي القلب منتحبا وحده لا يرسل اشاراته إلي العين‏!!‏ لايزال متعلقا بأمل اللقاء عوضا عن ألم الانتظار‏..‏ وحين يمضي الوقت يحفر في القلب نهرا من ألم‏‏ تغرق فيه رؤي اللقاء وأحلام الوصال‏..‏ لكنه يبحث في الزحام عن ذلك الأمل النائه‏..‏ تتعلق عيونه بالناس يتمزق قلبه ما بين أمل وشجون وشبك باللقاء ما بين يأس قاتل تنفذ رماحه إلي الفؤاد‏ ويطول الانتظار‏..‏ ويعز الاصطبار‏..‏ ويضرب أخماسا في أسداس‏..‏ ويتلمس المعاذير واحدا وراء الآخر‏ ‏ آه‏!!‏ ربما كان الطريق مزدحما فلم يتمكن من الحضور في الميعاد‏!!‏ نعم ربما‏!!‏ كلا‏..‏ ربما لم يتمكن من الخروج من بيته‏!!‏ نعم ربما‏!!‏ وإلي الهاتف يتجه ويرتجف‏!!‏ يعتريه خوف مذهل‏!!‏ يخشي أن يجد الحبيب في البيت غير عابيء بالميعاد‏!!‏ ويخشي أن لا يجد الحبيب في البيت فلا يدرك لذلك معني ولا مغزي‏!!‏


‏[‏ما بين بعدك وشوقي إليك‏..‏ وبين قربك وخوفي عليك‏..‏ دليلي احتار‏..‏ وحيرني‏!!]..‏ يمسك التليفون‏ ترتجف اليدان‏,‏ تجف الشفتان‏!‏ جفاف في الحلق‏,‏ وصراخ في القلب بالقلق والخوف‏.. جرس التليفون يرن‏..‏ لا أحد يرد‏!‏ هل خرج الحبيب‏!!‏ إذن هو في الطريق‏!!.‏ هل لم يسمع الرنين ‏‏؟ إذن أين يكون‏!‏؟ لايزال في الطريق‏!!‏ يعاود الاتصال‏..‏ ربما يكون قد أخطأ في الرقم‏..‏ لكنه يدرك أنه أخطأ في التوقع‏..‏ صمت لا شيء يقطعه الا رنين التليفون‏‏



والحبيب المنتظر‏‏ لا يأتى رغم مرور وقت طويل علي موعد اللقاء‏..‏ لكنه يبقي في حالة انتظار‏, يحدوه أمل باحتمال اللقاء‏..‏ بل كلما فكر في العودة إلي بيته‏ يقفز إلي الذهن احتمال يهزه من الأعماق‏..‏ أن يحضر الحبيب فور مغادرته المكان‏!!‏ فربما حالت بينه وبين الوفاء بالموعد في حينه حوائل عطلت حضوره‏‏ فيبقي متشبثا بالأمل وبالمكان‏..‏ وبالناس‏..‏ يتطلع في وجوهم‏..‏ كأنه يسألهم واحدا واحدا‏..‏ ألم ير أحد منكم هذا الحبيب الذي عذبني انتظاره‏!‏؟‏…‏ ويطول الانتظار‏..‏ ويعز الاصطبار‏…‏ وتنهزم العيون أمام دموع تنفجر‏….‏ فالشجن يملأ الفؤاد‏..‏ والصور والمرائي تملأ الخاطر‏!!‏ أين تراه يكون الآن‏!‏؟ لماذا لم يعطني احتمال عدم المجيء‏!!‏ أعرف أن شيئا لا يصده ولا يرده عن الموعد‏..‏ ثم ما بال هذا الرنين الأخرس لتليفون عاجز عن الإجابة‏!!‏ وما له لا يتكلم أو يعتذر‏!!‏ لكن كيف يتكلم أو كيف يعتذر‏!‏ علي أن أصطبر‏ ما الذي يجعلني في عجلة من أمري‏..‏ صحيح أن خمس ساعات من الانتظار قتلتني‏..‏ لكني مفعم بالأمل‏‏ احتمالات كثيرة لتعطله‏ الشوارع مزدحمة‏..‏ وربما يبحث عن هدية يهاديني بها بعد هذا الغياب‏!!‏ ما لي أجنح إلي اتهامه بخلف الموعد واليوم بعد لم ينته‏!!‏




والأمل يعاني سكرات الموت‏!!‏ يجوب الشوارع بسيارته.. الأبنية في عيون الحبيب المترقب تتمايل‏..‏ وتتململ تبدو له أنها ترفر زفرات حارة‏..‏ وأنها في حالة حداد قد لبست السواد‏!!‏ كلا انه ظلام الليل وقد أزاح النهار‏!!‏ ساعة الغروب تمر من أمام عينيه‏..‏ لا الشمس قالت له شيئا‏,‏ ولا طير آب إلي عشه نصحه بألا ينتظر‏!!‏ في الأفق شيء‏..‏ وتحت عباءة الليل خبايا ربما يكون منها‏!!‏ صحيح أن القمر غائب‏!!‏ ربما يبحث عنه‏..‏ ربما يعاتبه‏..‏ إني في الانتظار مهما عز الاصطبار‏‏ نعم أفرغت الشوارع ما فيها ومن عليها‏..‏ لكني علي العهد أمين‏ الليل جزء من اليوم‏..‏ وقد اتفقنا أن نلتقي اليوم‏..‏ صحيح أننا حددنا الساعة‏..‏ وصحيح أن زمن الساعة قد مر‏..‏ لكن الصحيح أن اليوم نفسه لم يمر‏!!‏ فرغت الشورع‏ من الزحام يسكنها السكون‏..‏ والدنيا من حولي أنهار جفت مياهها وتحولت إلي وديان يرتع فيها الخذلان‏!!‏ لهفي الملك أيها الحبيب اخشي أن تكون قد اصبت بمكروه‏!!‏ ربما يكون ذلك هو ما حدث وأنا هنا أعاتب منه الطيف وألوم الخيال‏!!‏ لابد أن أتيقن من سلامته‏…!!‏ يكفيني أن أطمئن عليه‏!!‏ الخوف المتوجس يمزق هدوئي وسكوني‏..‏ تحملني الريح مرة أخري الي التليفون‏‏ لكن رنين قد انقطع لا يفيدني بشيء‏.

سوف أبقي في انتظاري‏,‏ مهما عز اصطباري‏!!‏


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ranosh.7olm.org/forum
الاميرة الحزينة
مستشارة ادارية
مستشارة ادارية
avatar

انثى
فلسطين







المزاج؟ : حزينة
المهنة : محامية
عدد المساهمات : 2165
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
العمر : 31
الموقع : ملاك الروح

مُساهمةموضوع: رد: الانتظار........   2011-01-02, 11:46 am

ونبضة القلب وزفرة الصدر حين ننتظر لقاء الحبيب‏!!‏ والمدهش أننا في انتظارالحبيب تثقل أقدام الزمن‏.. كأنه يدهس القلوب في قسوة‏ أو يغوص في الافئدة بعنف‏ وحين يقترب الموعد المحدد‏ يتغير كل شيء في الانسان‏..‏ فلا الزمان هو الزمان‏ ولا المكان هو المكان‏ ولا نبض القلب هو النبض‏


للصورة عندك لون خاص
وللكلمة نكهة مميزة
دمت متربعا على عرش الهوى قيسا
وبوركت ليلاك ملهما


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ranosh.7olm.org/forum
محمود السبع
ملاك سوبر
ملاك سوبر
avatar

ذكر
مصر




المزاج؟ : قلق
المهنة : غير معروف
عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 29/12/2010
العمر : 51
الموقع : ملاك الروح

مُساهمةموضوع: رد: الانتظار........   2011-01-02, 11:56 am

الامـــتيرة الحزينة
قضيت عمرى ابحث عن ليلى
وانتهى ليلى
ومازلت ابحث والهث
الى ان اجدهااااااااااا


تحياتى سيدتى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ranosh.7olm.org/forum
همسات الروح
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

انثى
مصر







المزاج؟ : متقلبة
المهنة : غير معروف
عدد المساهمات : 5243
تاريخ التسجيل : 30/01/2013
العمر : 47
الموقع : ملاك الروح

مُساهمةموضوع: رد: الانتظار........   2017-03-27, 6:47 pm



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الانتظار........
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملاك الروح :: ۩۞۩ ملاك القصص والروايات ۩۞۩-
انتقل الى:  

جميع الحقوق محفوظة لـمنتدى ملاك الروح
 Powered by®ranosh.7olm.org
حقوق الطبع والنشر©2015 -2014
إن جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , فلا تتحمل الادارة اي مسؤولية تجاه تلك المشاركات